»•¤©§|§©¤•» موقع, اسلامى, اجتماعى, ثقافى, برامج, كمبيوتر, وانترنت «•¤©§|§©¤•«
 
الرئيسيةمنتديات دنيا ودمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 تعريف الاسلام للنصارى ومن لايعرف معناه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دنيا

avatar

عدد الرسائل : 65
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 08/03/2008

مُساهمةموضوع: تعريف الاسلام للنصارى ومن لايعرف معناه   السبت مارس 15, 2008 8:11 am


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة على أشرف الأنبياء والمرسلين وبعد ,,,,,
فهذا تعريف مختصر للإسلام
تم اختصاره بهذا الأسلوب ليكون نافعاً في :-
• المحادثات على الإنترنت فأحيانا كثيرة تجد من يتقبل الحوار وغالبا الفرصة لا تزيد عن خمسة عشر دقيقة .
• ندرة الكتب المختصرة باللغة العربية لتعريف الإسلام لغير المسلمين وخاصة النصارى .
جاء في هذا المختص
• أبرز أربعة أسباب دعت كثير من القسس والعلماء إلى اعتناق الإسلام .
• قصة البشرية, أصل الخطيئة, والعلاقة ين الأديان .
• أركان الإيمان .
• أركان الإسلام .
• من محاسن الإسلام .
• ما جاء في العهد القديم والجديد ويطبقه المسلمون ولا يطبقه النصارى .
• كيف تصبح مسلما .
• الخاتمة .

تعريف الإسـلام لغير المسلمين وخاصة النصارى
الإسلام في سبع دقائق

مدخل :-
تم رصد أبرز الأسباب التي دعت كثيراً من القسس والعلماء والمفكرين من جميع أنحاء العالم إلى الدخول في الإسلام فوجد أن أبرزها أربعة أسباب رئيسة هي :-
1- وحدانية الله سبحانه وتعالى , قال تعالى " قل هو الله أحد – الله الصمد – لم يلد ولم يولد – ولم يكن له كفواً أحد ".
2- أن الإنسان يولد بلا خطيئة فلا تزر وازرة وزر أخرى .
3- إذا أذنب الإنسان فلا يحتاج إلى واسطة بينه وبين الله بل يتوجه لله سبحانه وتعالى لمغفرة ذنبه .
4- المساواة بين الناس فلا فضل لأحد على أحد إلا بتقوى الله .
كما أن هناك قضايا رئيسية هي مدار التساؤلات وعليها معظم النقاشات , لكن الدين الإسلامي ينفرد في وضوحه التام في هذه القضايا الهامة وهي

قصة البشرية وأصل الخطيئة والمغفرة وإرسال الرسل والعلاقة بين الأديان .
يوضح كل هذا الآيات الكريمات من القران الكريم :-
1. وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ
2. وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلائِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
3. قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ
4. قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ
5. وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ
6. وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ وَكُلاَ مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا وَلاَ تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ
7. فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَّا كَانَا فِيهِ وَقُلْنَا اهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَى حِينٍ
8. فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ
9. قُلْنَا اهْبِطُواْ مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ
10. وَالَّذِينَ كَفَرُواْ وَكَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ


ومن هذا يتضح أن الإسلام ليس ديناً جديداً بل هو دين الفطرة ودين الأنبياء جميعاً .
تعريف الإسلام :- هو الاستسلام والانقياد لله في القول والاعتقاد والعمل , و هو دين الله الذي خلق خلقه لأجله , وبه أرسل رسله ، وبه أنزل كتبه .
ويجب على المسلم الإيمان بستة أركان ( اعتقادية ) هي :-
1- الإيمان بالله :- أنه الخالق المالك المدبر وأنه وحده المستحق للعبادة , له الأسماء الحسنى والصفات الكاملة العليا . قال تعالى " قل هو الله أحد - الله الصمد – لم يلد ولم يولد – ولم يكن له كفواً أحد "
2- الإيمان بالملائكة :- أنهم عباد مكرمون خلقهم الله تعالى فقاموا بعبادته و وانقادوا لطاعته , وكلفهم بأعمال متنوعة , فمنهم جبريل وميكائيل وإسرافيل وملك الموت الموكل بقبض الأرواح .
3- الإيمان بالكتب :- وهو الإيمان بكتب الله المنزلة على الأنبياء والمرسلين مثل التوراة على موسى عليه السلام ,والإنجيل على عيسى عليه السلام , والزبور على داود عليه السلام ,وصحف إبراهيم عليه السلام , وأخرها القرآن العظيم الذي جمع الكتب السابقة ونسخها وتكفل الله بحفظه و سيبقى حجة على الخلق أجمعين إلى يوم القيامة .
4- الإيمان بالرسل :- بعث الله إلى خلقه رسلاً , أولهم نوح عليه السلام مروراً بعدد كبير من الأنبياء ومنهم إبراهيم وموسى وعيسى عليهم السلام أجمعين وأخرهم محمد صلى الله عليه وسلم ختم الله به الرسالات وأرسله إلى جميع الناس فلا نبي بعده .
5- الإيمان باليوم الآخر :- وهو يوم القيامة الذي يجمع الله فيه الخلق حين يبعث الناس من قبورهم للبقاء إما في نعيم الجنة أو شقاء النار .
6- الإيمان بالقدر خيره وشره :- وهو الإيمان بأن الله قدر الكائنات وأوجد المخلوقات وأن الله عَلِم أعمال عباده ومقادير خلقه قبل أن يخلقهم وكتب ذلك في اللوح المحفوظ فما أصاب الإنسان لم يكن ليخطئه وما أخطأه لم يكن ليصيبه .
كما أن الإسلام مبني على خمسة أركان لا يكون مسلماً حقاً حتى يؤمن بها ويؤديها ( عملية ) وهي :-
1- الركن الأول :- شهادة أن لا إله الله وأن محمد رسول الله وهذه الشهادة هي مفتاح الإسلام وأساسه الذي يبنى عليه .
2- الركن الثاني :- الصلاة وهي أعظم أركان الإسلام , خمس صلوات تؤدى في اليوم والليلة تكون صلة بين العبد وربه يناجيه فيها ويدعوه بها فيحصل للعبد بها الراحة النفسية والبد نية ما يسعده في الدنيا والآخرة .
3- الركن الثالث :- الزكاة وهي صدقة يسيرة تجب على الأغنياء تصرف للفقراء تطهر ما لهم وتواسي محتاجهم وتدفع الآفات عن ممتلكاتهم .
4- الركن الرابع :- الصيام وهو صيام شهر رمضان المبارك الشهر التاسع من الشهور القمرية يجتمع المسلمون فيه كلهم على ترك شهواتهم من طعام وشراب ونكاح من طلوع الفجر إلى غروب الشمس .
5- الركن الخامس :- الحج وهو قصد بيت الله الحرام لأداء عبادة مخصوصة في زمن مخصوص فرضه الله على المستطيع مرةً واحدةً في العمر يجتمع فيه المسلمون من كل مكان في خير بقاع الأرض يلبسون زياً واحداً لا فرق بين الرئيس والمرؤوس والغني والفقير والأبيض والأسود .
هذا هو الإسـلام :-
• دين واقعي يتماشى مع فطرة الإنسان نظم . حياة أهله أفراداً وجماعات بما يكفل لهم السعادة في الدنيا والآخرة , فأباح كل ما هو نافع مثل: الزواج , وعروض التجارة وجميع الطيبات . وحرم كل ما هو ضار مثل : الزنا , واللواط , والخمر , والمخدرات , وسائر الخبائث .
• الإسلام دينٌ يشمل العلاقة بين العبد وربه ( يبين له ما يفعل وما يترك بكل دقة ووضوح وسهولة كما وضح له العلاقة بينه وبين الناس في جميع شؤونه فهو يسير على بصيرة إلى أن يلقى الله سبحانه وتعالى ) .
• الإسلام دينٌ يتوافق مع المطالب الروحية والجسدية .
• دين النظافة المعنوية و الحسية مثل : الغسل من الجنابة , وغسل يوم الجمعة , الوضوء خمس مرات يومياً, والتزين للصلاة , والختان , وحلق العانة , ونتف الإبط ,وغيرها.
• دين المساواة بين الناس فلا فرق بين أسود ولا أبيض ولا عربي ولا عجمي إلا بالتقوى .
• دين يحث على البر بالوالدين , وصلة الأرحام .
• دين يوصي بالجار , ومراعاة كبار السن والأرامل والمحتاجين .
• دينٌ يحث على العلم والعمل ويؤاخي بين العقل والعلم .
• دين أنقذ المرأة وحفظ حقوقها , منحها حق الاحتفاظ بمالها مع وجوب نفقة الزوج عليها , حق الاسم فلا تنتسب للزوج بل لأسرتها , حق النفقة عليها إن كانت أماً أو أختاً أو قريبة , حق الخلع , حق طلب الطلاق , اختصها بنظام دقيق شامل لجميع ما يتعلق بها ويضمن حقوقها .
موافقة بعض الشرائع في الإسلام لما جاء في العهدين القديم والجديد ويطبقها المسلمون ولا يطبقها النصارى مثل :-
الختان - التكوين 4:21 , اللاويين 3:12
تحريم شرب الخمر – اللاويين 10: 8-11
تحريم لحم أكل الخنزير – اللاويين 11 : 5
الطهارة – الخروج 40 : 30
السجود – الملوك الأول 18 : 41 , يشوع 5 : 14، التكوين 22 : 5
الحجاب - الرسالة الأولى لأهل كورونثوس 11: 3
كيف تكون مسلماً
وذلك بالنطق بالشهادتين " أشهد ألا إله إلا الله , وأشهد أن محمداً رسول الله " ثم الغسل والعمل بشعائر الإسلام .
الخاتمـة

أن الدين الإسلامي هو الدين الذي ارتضاه الله لخلقه , ديناً سهلاً ميسراً ,لا عسر فيه ولا مشقة ,لم يوجب على معتنقيه ما لا يستطيعون , دين أساسه عبادة الله وحده , وشعاره الصدق .
فليس في شريعة الإسلام ما تحيله العقول، وكذلك أوامره، كلها عدل ، وكلما تدبر العاقل اللبيب أحكام الإسلام ، ، يجده يدعو إلى مكارم الأخلاق، يدعو إلى الصدق والعفاف والعدل، وحفظ العهود، وأداء الأمانات ، وإكرام الضيف، والتحلي بمكارم الأخلاق، يدعو إلى تحصيل التمتع بلذائذ الحياة في قصد واعتدال، لا يأمر إلا بما يعود على العالم بالسعادة والفلاح، ولا ينهى إلا عما يجلب الشقاء والمضرة للعباد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تعريف الاسلام للنصارى ومن لايعرف معناه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رحاب دنيا ودين :: منتــدى السيـرة النبـويـة والصحــــابة-
انتقل الى: