»•¤©§|§©¤•» موقع, اسلامى, اجتماعى, ثقافى, برامج, كمبيوتر, وانترنت «•¤©§|§©¤•«
 
الرئيسيةمنتديات دنيا ودمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الشمس

avatar

عدد الرسائل : 1153
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 29/03/2008

مُساهمةموضوع: امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟   الإثنين يونيو 16, 2008 4:43 pm

امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟


امرأة يبغضها الله وامرأة يحبها الله




هذه بعض أصناف النساء اللاتي يبغضهن الله تعالى ، نسأل الله أن يجنب أخواتي مشابهتهن :


1- امرأة كافرة :


قال تعالى : ( فإن الله لايحب الكافرين ) آل عمران 32


ومن الكفر: تكذيب الرسول صلى الله عليه وسلم ، أو تكذيب بعض ماجاء به
الرسول صلى الله عليه وسلم ، أو بغض الرسول صلى الله عليه وسلم أو بغض بعض
ماجاء به


الرسول صلى الله عليه وسلم ، أو الإعراض عن دين الرسول صلى الله عليه وسلم
، أو الشك في الرسول صلى الله عليه وسلم ، أو في بعض ماجاء به ، أو ترك
الصلاة


وغير ذلك .
i



2- امرأة فاسدة :


قال تعالى : ( ويسعون في الأرض فساداً والله لايحب المفسدين) المائدة 64


ومن الفساد : تبرج المرأة ، أو دعوتها إلى التبرج ونبذ القيم الإسلامية ،
ومن الفساد خلوة المرأة واختلاطها بالرجال الأجانب ، ومن الفساد تشبه
النساء


بالرجال أو بالكافرات وغير ذلك .
]




3- امرأة ظالمة :


قال تعالى : ( فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لايحب الظالمين ) الشورى
40 وقال النبي : اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة . رواه


مسلم




4- امرأة معتدية :


قال تعالى : ( ولاتعتدوا إن الله لايحب المعتدين ) البقرة 190


ومن الاعتداء : سب الناس وظلمهم وإيذاء الجار وغير ذلك .



5- امرأة متكبرة :

قال تعالى : ( إن الله لايحب من كان مختالاً فخوراً ) النساء 36
[


وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ألا أخبركم بأهل النار ؟ كل عتل جواظ مستكبر. متفق عليه.


والعتل هو الغليظ الجافي . والجواظ : المختال في مشيته أو الجموح المنوع .



6- امرأة خائنة :


قال تعالى : ( إن الله لايحب من كان خواناً أثيماً) النساء 107
[


ومن الخيانة : الإعراض عن أحكام الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وخيانة
الأمانة ، وخيانة الزوج والصاحب . قال تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا لا
تخونوا

الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون ) الأنفال 27




7- امرأة مسرفة :


قال تعالى : ( وكلوا واشربوا ولا تسرفوا إنه لايحب المسرفين ) الأعراف 31


وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ماملأ ابن آدم وعاء شراً من بطنه ، بحسب
ابن آدم لقيمات يقمن صلبه ، فإن كان لا محالة ، فثلث لطعامه ، وثلث لشرابه
، وثلث


لنفسه.. رواه أحمد والترمذي وصححه الألبانيز



اسأل الله تعالى أن يصلح نساء المسلمين ويردهن إليه رداً جميلاً فكم من
امرأة متبرجة جنت الويلات على شباب المسلمين في تبرجها وسفورها واختلاطها
بالأجانب


والتشبه بالرجال ,, وكم من أخت ظالمة لنفسها وزوجها وأولادها ، وكم من
خائنة لزوجها إذا خرج من بيته ، أو تخونه في مهاتفة الرجال الأجانب ، هذا
والله اعلم


واجل واحكم وصلى الله على نبينا محمد .




امرأة يحبها الله



وهذه بعض أصناف النساء اللاتي يحبهن الله عز وجل ويرضى عنهن وذلك في ضوء ماورد في كتاب الله وسنة
]


نبيه صلى الله عليه وسلم :
المنافقه


قال تعالى : ( إن الله يحب المتقين ) والتقوى كما قال طلق بن حبيب : العمل
بطاعة الله ، على نور من الله ، رجاء ثواب الله ، والحذر من معصية الله ،

نور


من الله ، مخافة عقاب الله .



2- امرأة نقية :


قال تعالى : ( والله يحب المطهرين ) التوبة 108 والطهارة طهرة النفس أولا
ً من الغش والحسد والكبر والغرور والعلو في الأرض ، ثم بعد ذلك طهارة
البدن ، فإن
[


الله تعالى جميل يحب الجمال .


3- امرأة تائبة


قال تعالى : ( إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين ) البقرة 222 والتوبة
هي الرجوع عما يكرهه الله إلى مايحبه ، وهي من أعلى المنازل التي يحتاج
إليها
[

المرء في سيره إلى الله ، قال تعالى : ( وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون ) النور 31


5- امرأة متبعة غير مبتدعة :

[
قال تعالى : ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم
ذنوبكم ) آل عمران 31وقال النبي صلى الله عليه وسلم : كل أمتي يدخلون
الجنة إلا من


أبى قيل : ومن يأبى يا رسول الله ؟ قال : من أطاعني دخل الجنة ، ومن عصاني فقد أبى . رواه البخاري.

6- امرأة محسنة :


قال تعالى : ( فاعف عنهم واصفح إن الله يحب المحسنين ) المائدة 13

والإحسان : لفظه جامعة لكل فعل جميل وقول معروف ، وموقف نبيل .

امراءه متواضعه
قال تعالى : ( فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين ) المائدة 54

والتواضع عنوان الرفعة في الدنيا والآخرة، ولذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : وماتواضع أحد لله إلا رفعه الله .رواه مسلم.


8- امرأة صابرة :

قال تعالى: ( والله يحب الصابرين ) آل عمران 146

وقال صلى الله عليه وسلم : عجبا ً لأمر المؤمن إن أمره كله خير ، وليس ذلك
لأحد إلا للمؤمن : إن أصابته سراء شكر فكان خيراً له ، وإن أصابته ضراء
صبر فكان
[

خيراً له .رواه مسلم .
[


9- امرأة متوكلة على الله :


قال تعالى : ( إن الله يحب المتوكلين ) آل عمران 159

فما نصيبك – أختاه – من هذه الصفات الكريمة ؟؟؟!!!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امال

avatar

عدد الرسائل : 81
الرتبه :
تاريخ التسجيل : 24/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟   الإثنين يونيو 16, 2008 5:11 pm

clown
9- امرأة متوكلة على الله :

قال تعالى : ( إن الله يحب المتوكلين ) آل عمران 159


اللهم اكتبنا من المتوكلين عليك واجعل من الصابرين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
همسه



عدد الرسائل : 97
الرتبه :
تاريخ التسجيل : 15/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟   الإثنين يونيو 23, 2008 7:21 am

[size=24]امراءه متواضعه
قال تعالى : ( فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين ) المائدة 54
[b]والتواضع عنوان الرفعة في الدنيا والآخرة، ولذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : وماتواضع أحد لله إلا رفعه الله .رواه مسلم.


ـــــــــــ إليــــــــك فقــــــط ـــــــــــــ
المرأة المسلمة : تقيـة ، نقيـة ، صيـنة ، عابـدة .

المرأة المسلمة : حـرة ، أبيـة ، أصيـلة ، كريـمة .

المرأة المسلمة : قويـة ، ذكيـة ، واعيـة ، عاقـلة .

المرأة المسلمة : صادقـة ، صابـرة ، سخيـة ، رحيـمة .

المرأة المسلمة : مطيعـة ، ودود .

المرأة المسلمة : بـارة ، رفيقـة ، معينـة .

قـال رسـول اللـه _صلى الله عليه وسلم _ : ( الدنيـا متـاع وخيـر متاعـها المـرأة الصالحـة ) .
أختـي المسلمـة : كونـي صالحـة بنتـا ، وزوجـا ، وأمـا ، متمثلـة معنـى
العبوديـة للـه ، واعيـة هـدي دينـها تؤمـن ايمانـا عميقـا بأنـها خلـقت
في هـذه الحيـاة الدنيـا لـهدف كبيـر ، حـدده رب العـزة بقولـه : (
وماخلـقت الجـن والانـس الاليعبـدون ) . فالحيـاة في نظـر المـرأة
المسلمـة الراشـدة ليـست في قضـاء الوقـت بالأعمـال اليوميـة المألوفـة ،
والاستمتـاعبطيبـات الحيـاة وزينتـها ، وانـما الحيـاة رسـالة ، عـلى كـل
مؤمـن أن ينـهض بـها عـلى الوجـه الـذي تتحقـق فيـه عبادتـه للـه .


وهكـذا تستطيـع المـرأة المسلمـة أن تكـون في عبـادة دائمـة ، وهـي تقـوم
بأعمالـها كلـها ، كأنـها في معبـد متحـرك دائـم ، مادامـت تستحـضر في
نيتـها أنـها تقـوم بـأداء رسالتـها في الحيـاة ، كـما أراد اللـه لـها أن
تكـون . انـها لـفي عبـادة وهـي تبـر والديـها ، وتحسـن تبعـل زوجـها ،
وتعتـني بتربيـة أولادهـا ، وتقـوم بأعبائـها المنزليـة ، وتصـل أرحامـها
.. الخ ، مادامـت تفعـل ذلـك كلـه امتثـالا لأمـر اللـه ، وبنيـة عبادتـها
أيـاه .

ولايفـوت المـرأة المسلمـة الواعيـة هـدي دينـها أن تصقـل روحـها
بالعبـادة والذكـر وتـلاوة القـران ، في أوقـات محـددة دائمـة لاتتخـلف ،
فكـما عنيـت بجسـمها وعقلـها تعنـى أيضـا بروحـه ، وتـدرك أن الانسـان
مكـون مـن جسـم وعقـل وروح ، وأن كـلا مـن هـذه المكـونات الثـلاثه لـه
حقـه علـى المـرء .

وبراعـة الانسـان تبـدو في احكـام التـوازن بيـن الجسـم والعقـل والـروح ،
بحيـث لايطغـى جانـب علـى جانـب ، ففـي احـكام التـوازن بيـن هـذه
الجوانـب ضـمان لنشـوء الشخصيـة السويـة المعتدلـة الناضجـة المتفتحـة .

فتلـزم العبـادة وتزكيـة النفـس ، وتعطـي نفسـها حقـها مـن صقـل الـروح
بالعبـادة ، فتقبـل علـى عبادتـها بنفـس صافيـة هادئـة مطمئنـة مهيـأة
لتغلـغل المعانـي الروحيـة في أعماقـها ، بعيـدا عـن الضجـة والضوضـاء
والشواغـل ، ماأستطاعـت الـى ذلـك سبيـلا . فـاذا صلـت أدت صلاتـها في
هـدأة مـن النفـس ، وفي صفـاء مـن الفكـر ، بحيـث تتشـرب نفسـها معانـي
ماتلفظـت بـه في صلاتـها مـن قـران وذكـر وتسبيحـات ، ثـم تخلـو الـى
نفسـها قليـلا ، فتسبـح ربـها ، وتتلـو أيـات مـن كتابـه ، وتتأمـل
وتتدبـر معانـي مايجـري علـى لسانـها مـن ذكـر ، ومايـدور في جنانـها مـن
فكـر ، وتستعـرض بيـن حيـن واخـر حالـها ، ومايصـدر عنـها مـن تصرفـات
وأفعـال وأقـوال ، محاسبـة نفسـها ان نـدت عنـها مخالـفة ، أو بـدا منـها
في حـق اللـه تقصيـر ، فبذلـك تؤتـي العبـادة ثمرتـها المرجـوة في تزكيـة
النفـس وتصفيـة الوجـدان مـن أدران المخالـفة والمعصيـة ، وتحبـط حبائـل
الشيطـان في وسوستـه المستمـرة المرديـة للانسـان ، فالمـرأة المسلمـة
التقيـة الصادقـة ، قـد تخطـئ وقـد تقصـر ، وقـد تـزل بـها القـدم ،
ولكنـها سرعـان ما تنخلـع مـن زلتـها ، وتستغفـر اللـه مـن خطئـها ،
وتتبـرأ مـن تقصيرهـا ، وتتـوب مـن ذنبـها ، وهـذا شـأن المسلمـات
التقيـات الصالحـات : ( ان الذيـن اتقـوا اذا مسـهم طائـف مـن الشيطـان
تذكـروا فـاذا هـم مبصـرون ) .

والمـرأة المسلمـة التقيـة تستعيـن دومـا علـى تقويـة روحـها وتزكيـة
نفسـها بـدوام العبـادة والذكـر والمحاسبـة واستحضـار خشيـة اللـه
ومراقبتـه في أعمالـها كلـها ، فـما أرضـاه فعلتـه ، وماأسخطـه أقلعـت
عنـه .
وبذلـك تبقـى مستقيمـة علـى الجـادة ، لاتجـور ، ولاتنحـرف ، ولاتظلـم ، ولاتبتعـد عـن سـواء السبيـل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نور الشمس

avatar

عدد الرسائل : 1153
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 29/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟   الإثنين يونيو 23, 2008 2:53 pm

8- امرأة صابرة :
قال تعالى: ( والله يحب الصابرين ) آل عمران 146

وقال صلى الله عليه وسلم : عجبا ً لأمر المؤمن إن أمره كله خير ، وليس ذلك

لأحد إلا للمؤمن : إن أصابته سراء شكر فكان خيراً له ، وإن أصابته ضراء
صبر فكان
خيراً له .رواه مسلم .


9- امرأة متوكلة على الله :


قال تعالى : ( إن الله يحب المتوكلين ) آل عمران 159



[size=24]مشكورين على المرور المتميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحاب

avatar

عدد الرسائل : 766
الدوله :
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 19/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟   الثلاثاء يونيو 24, 2008 9:12 am

Neutral
مشكوريين
نسال الله حبه ورضاه

rabbit
No
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
امة الله هل يحبك الله ام يبغضك ؟؟؟؟ ادخلى و اكتشفى الى اى حزب تنتمين؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رحاب دنيا ودين :: منتــــــدى رحـــــــــــاب الاسلامــــى-
انتقل الى: